الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قضية رقم 8 لسنة 1 قضائية - تنازع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مصطفي كامل

avatar

عدد المساهمات : 5015
نقــاط المشاركة : 8721
تاريخ التسجيل : 17/08/2010

مُساهمةموضوع: قضية رقم 8 لسنة 1 قضائية - تنازع   الأحد يوليو 03, 2011 9:57 am

قضية رقم 8 لسنة 1 قضائية - تنازع



باسم الشعب
المحكمة الدستورية العليا

بالجلسة العلنية المنعقدة يوم الأحد 2 فبراير سنة198 0.
برئاسة السيد المستشار/ / أحمد ممدوح عطية............................... .... رئيس المحكمة
وعضوية السادة المستشارين : على أحمد كامل وفاروق محمود سيف النصر وياقوت عبد الهادى العشماوى ومحمد فهمى حسن عشرى وكمال سلامة عبد الله ود0 فتحى عبد الصبور.

وحضور السيد المستشار / محمد كمال محفوظ المفوض …...................... المفوض
وحضور السيد / سيد عبد البارى ابراهيم............................................ أمين السر

أصدرت الحكم الآتى

فى القضية المقيدة بجدول المحكمة الدستورية العليا برقم 8 لسنة 1 قضائية " تنازع .......

الإجراءات

بتاريخ 9 من مايو سنة 1978 أودعت الشركة المدعية صحيفة هذه الدعوى قلم كتاب المحكمة ، طالبة تعيين المحكمة الاستئنافية المختصة بنظر الطعن فى الحكم الصادر فى الدعاوى أرقام 4693 إلى 4699 لسنة 1962 عمال جزئى الإسكندرية ، بعد أن تخلت كل من محكمة الاستئناف والمحكمة الابتدائية بهيئة استئنافية عن نظره 0 وبعد تحضير الدعوى أودعت هيئة المفوضين تقريراً أبدت فيه الرأى بعدم قبولها0 ونظرت الدعوى على الوجه المبين بمحضر الجلسة، حيث التزمت هيئة المفوضين رأيها ، وقررت المحكمة اصدار الحكم بجلسة اليوم 0 "

المحكمة

بعد الاطلاع على الأوراق، والمداولة

حيث إن الدعوى استوفت أوضاعها الشكلية 0 وحيث إن الوقائع -على ما يبين من صحيفة الدعوى وسائر الأوراق-تتحصل فى أن المدعى عليهم كانوا قد أقاموا - فى ظل قانون المرافعات الملغى – الدعاوى أرقام 4693 إلى 4699 لسنة 1962 عمال جزئى الإسكندرية ضد الشركة المدعية طالبين الحكم بالزامها أن تؤدى إليهم فروق غلاء المعيشة وفقا للأمر العسكرى رقم 99 لسنة 1950 ، فقضت المحكمة فى 21 من مارس 1966 بالزام الشركة أن تدفع لهم المبالغ المبينة بمنطوق حكمها0 طعنت الشركة على هذا الحكم بطريق الاستئناف لدى محكمة الإسكندرية الابتدائية ( بهيئة استئنافية) وفى 31 من يناير سنة 1976 قضت المحكمة بإحالة الطعن إلى محكمة استئناف الإسكندرية تأسيساً على أن الدعاوى المستأنف حكمها أصبحت قيمتها – بعد العمل بقانون المرافعات الصادر بالقانون رقم 13 لسنة 1968 – مما يجاوز نصاب المحكمة الجزئية ومن ثم أضحت المحكمة الابتدائية بهيئة استئنافية غير مختصة بنظر الاستئناف المرفوع عن الحكم الصادر فيها 0 وفى 7 من مايو سنة 1977 قضت محكمة استئناف الإسكندرية فى الاستئناف المحال إليها بانعدام ولاية المحكمة الابتدائية بهيئة استئنافية فى شأن تحديد جهة الطعن وبإعادته إليها للفصل فى موضوعه 0 وإذ أعيد الطعن إلى محكمة الإسكندرية الابتدائية قضت فى 11 من مارس سنة 1978 بعدم جواز نظره لسابقة الفصل فيه 0ونظراً لتخلى محكمة الاستئناف والمحكمة الابتدائية ( بهيئة استئنافية) عن الفصل فى الطعن الذى طرح عليهما ، فقد أقامت الشركة المدعية دعواها الماثلة أمام المحكمة العليا لتعيين الجهة المختصة بنظره ، وذلك استنادا إلى أن المشرع قد ناط بالمحكمة العليا ولاية الفصل فى مسائل تنازع الاختصاص كافة ، وأن قانونها وقانون الإجراءات والرسوم أمامها جاءت نصوصهما فى هذا الشأن مطلقة غير مقيدة بأن يكون التنازع بين جهتين مختلفتين من جهات القضاء 0 وحيث إن مناط قبول دعوى تنازع الاختصاص طبقا للمادة 17 من القانون رقم 43 لسنة 1965 فى شأن السلطة القضائية التى أحالت إليها المادة الرابعة من قانون المحكمة العليا ، وللمادة الأولى من قانون الإجراءات والرسوم أمامها – المقابلتين للبند " ثانيا " من المادة 25 من قانون المحكمة الدستورية العليا الصادر بالقانون رقم 48 لسنة 1979 – هو أن ترفع دعوى عن موضوع واحد أمام جهة القضاء العادى أو جهة القضاء الإدارى أو أية هيئة ذات اختصاص قضائى وأمام جهة قضاء أو هيئة ذات اختصاص قضائى أخرى ولا تتخلى إحداهما عن نظرها أو تتخلى كلتاهما عنها 0 ولما كان مؤدى النصوص السابقة أن تنازع الاختصاص السلبى الذى تنعقد لهذه المحكمة ولاية الفصل فيه هو التنازع الذى يقوم بين أكثر من جهة من جهات القضاء أو الهيئات ذات الاختصاص القضائى ، ولا تمتد ولايتها إلى التنازع بين الأحكام الصادرة من المحاكم التابعة لجهة واحدة منها ، لأنها ليست جهة طعن فى تلك الأحكام ولا تتولى تصحيح ما يشوبها من أخطاء0 لما كان ذلك وكان الثابت من الأوراق أن استئناف الشركة المدعية طرح على محكمة الإسكندرية الابتدائية ( بهيئة اسئنافية) وعلى محكمة استئناف الإسكندرية – وهما محكمتان تابعتان لجهة قضاء واحدة هى جهة القضاء العادى – فإن تخلى كل منهما عن نظره لا يشكل تنازعا سلبيا فى الاختصاص مما يدخل فى ولاية هذه المحكمة الفصل فيه ، وهو ما يتعين معه اطراح ما أثارته الشركة المدعية فى هذا الصدد ، والحكم بعدم قبول الدعوى 0

فلهذه الأسباب

حكمت المحكمة بعدم قبول الدعوى







[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://e-law.3oloum.com
 
قضية رقم 8 لسنة 1 قضائية - تنازع
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
دائرة المعارف القانونية | Encyclopedia Of Law :: احكام محكمة النقض و الادارية و الدستورية العليا :: منتدي أحكام المحكمة الدستورية العليا-
انتقل الى: